ما يوم القر و الدعاء
13/08/2019

يوم القر والدعاء

By auth

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

ماهو فضل يوم القر

اياك ان تضيع يوم القر بدون ذكر الله او الدعاء إنها فرصة إياك يا أخي.. إياكي يا أختي ..

فقد ثبت عن النبي  أنه قال: أعظم الأيام عند الله يوم النحر، ثم يوم القر. رواه أحمد وأبو داود والحاكم وصححهالألباني، ويوم القر هو اليوم الذي يلي يوم النحر أي يوم الحادي عشر من ذي الحجة، لأن الناس يقرون أي يستقرون فيه بمنى بعد أن فرغوا من طواف الإفاضة والنحر واستراحوا. والقر بفتح القاف وتشديد الراء.

فضل يوم القر الذي لا يرد فيه الدعاء – يطلق على ثاني أيام العيد عيد الأضحى المبارك يوم القر  حيث ورد حديث صحيح انة يوم من أفضل الأيام عند الله تعالى عن عبدالله بن قرط عن النبي قال : ان اعظم الأيام عند الله تبارك وتعالى يوم النحر ثم يوم القر  رواه ابو داود  يوم القر هو : هو الغد من يوم النحر وهو حادي عشر ذي الحجة لأن الناس يقرون فيه بمنى – أي يسكنون ويقيمون.

وسمي بيوم القر لان الناس يقرون اي يستقرون فيه بمنى  بعد أن فرغوا من طواف الإفاضة والنحر.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

دعاء يوم القر

ويستجاب الدعاء في يوم القر وكان أبو موسى الأشعري رضي الله عنه يذكر به الناس في خطبته الملقاة يوم النحر، فكان يقول: «بعد يوم النحر ثلاثةُ أيام، الّتي ذكَرَ الله الأيامَ المعدودات لا يُردّ فيهن الدعاء، فارفعوا رغبتكم إلى الله عزّ وجل».

اليوم في ثاني أيام عيد الأضحى المبارك وأول أيام التشريق الثلاثة وهو (يوم القَرّ)، وهو من أفضل الأيام عند الله تعالى، فعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ قُرْطٍ، عَنْ النَّبِيِّ قَالَ: «إِنَّ أَعْظَمَ اْلأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى يَوْمُ النَّحْرِ، ثُمَّ يَوْمُ الْقَرِّ»…[سنن أبي داود]

ويستجاب الدعاء في يوم القَرّ روي عن أبي موسى الأشعري ، أنه قال – في خطبته يوم النحر -: “هذا يوم الحج الأكبر، وهذه الأيام المعلومات التسعة التي ذكر الله في القرآن، لا يرد فيهن الدعاء، هذا يوم الحج الأكبر، وما بعده من الثلاثة اللائي ذكر الله الأيام المعدودات، لا يرد فيهن الدعاء ؛ فارفعوا رغبتكم إلى الله عز وجل”.

يوم القَرّ أول أيام التشريق الثلاثة يؤدى حجاج بيت الله الحرام رمي الجمرات الثلاث اقتداء بسُنة سيدنا النبي ؛ بحيث يخرج في اليوم الأول بعد صلاة الظهر (بعد الزوال) يرمي الجمار الثلاثة على الترتيب: الجمرة الأولى أو الصغرى وهي أقرب الجمرات إلى مسجد الخيف بمنى ، ثم الجمرة الثانية أو الوسطى، ثم الثالثة الكبرى جمرة العقبة. يرمي كل واحدة بسبع حصيات،فيرمي إحدى وعشرين في كل يوم من أيام التشريق، فيكون المجموع سبعين. ويدعو بين كل جمرتين.

وأخيرا ننصح  الجميع : عيشوا فى أنوار ربكم وأكثروا الذكر فى هذه الأيام، فهذه أيام ذكر، ولما حرم سيدنا رسول الله صوم يوم العيد وأيام التشريق، أنما حرمها من أجل الفرح؛ فرح لله ومن أجل أيام الله ونفحات الله.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

يوم القر وفضله

يطلق على ثاني أيام عيد الأضحى المبارك يوم القر، وورد حديث صحيح أنه يوم من أفضل الأيام عند الله تعالى، فعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ قُرْطٍ، عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «إِنَّ أَعْظَمَ اْلأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى يَوْمُ النَّحْرِ، ثُمَّ يَوْمُ الْقَرِّ». رواه أبو داود، (1765) ويوم القر: هو الغد من يوم النحر، وهو حادي عشر ذي الحجة، لأن الناس يقرون فيه بمنى،

تعرفوا عليه .. حديث و دعاء يوم القر و فضل يوم القر الذي لا يرد فيه الدعاء “ثاني يوم العيد”
أي يسكنون ويقيمون. وسمي يوم «القر» بذلك لأن الناس يقرون أي يستقرون فيه بمنى بعد أن فرغوا من طواف الإفاضة والنحر واستراحوا، و«القرّ» ب فتح القاف وتشديد الراء. يوم القر من الأيام التي لها منزلة وفضل عظيم، فثبت عن النبي أنه قال: «إِنَّ أَعْظَمَ الأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ -تَبَارَكَ وَتَعَالَى- يَوْمُ النَّحْرِ ثُمَّ يَوْمُ الْقَرِّ». ويستجاب الدعاء في يوم القر وكان أبو موسى الأشعري رضي الله عنه يذكر به الناس في خطبته الملقاة يوم النحر،

فكان يقول: «بعد يوم النحر ثلاثةُ أيام، الّتي ذكَرَ الله الأيامَ المعدودات لا يُردّ فيهن الدعاء، فارفعوا رغبتكم إلى الله عزّ وجل». في يوم القر يؤدى حجاج بيت الله الحرام، أول أيام التشريق الثلاثة، رمي الجمرات الثلاث بدءًا من الظهر وأجاز الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية رمي الجمرات في أي وقت نظرًا للازدحام. ويرمي ضيوف الرحمن الجمرات الثلاث، اقتداء بسُنة النبي محمد – – مبتدئين بالجمرة الصغرى، فالوسطى، ثم جمرة العقبة كل منها بسبع حصيات مع التكبير في كل رمية والتوجه بالدعاء بعد كل جمرة من الجمرات الثلاث.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

فضائل هذ اليوم

يوم القر، يُطلق على ثاني أيام عيد الأضحى المبارك أي اليوم الذي يلي يوم النحر، وننشر لكم فضل يوم القر، وفقا لما ورد في الحديث الصحيح التالي:
عنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ قُرْطٍ، عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «إِنَّ أَعْظَمَ اْلأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى يَوْمُ النَّحْرِ، ثُمَّ يَوْمُ الْقَرِّ». رواه أبو داود، (1765).
ما هو يوم القر؟
هو الغد من يوم النحر، وهو حادي عشر ذي الحجة، لأن الناس يقرون فيه بمنى، أي يسكنون ويقيمون.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

سبب تسمية يوم القر

لأن الناس يقرون أي يستقرون فيه بمنى بعد أن فرغوا من طواف الإفاضة والنحر واستراحوا، و”القرّ” بفتح القاف وتشديد الراء.
منزلة وفضل يوم القر
يوم القر من الأيام التي لها منزلة وفضل عظيم، فثبت عن النبي أنه قال: “إِنَّ أَعْظَمَ الأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ -تَبَارَكَ وَتَعَالَى- يَوْمُ النَّحْرِ ثُمَّ يَوْمُ الْقَرِّ”.
دعاء يوم القر مستجاب
ويستجاب الدعاء في يوم القر وكان أبو موسى الأشعري رضي الله عنه يذكر به الناس في خطبته الملقاة يوم النحر، فكان يقول: “بعد يوم النحر ثلاثةُ أيام، الّتي ذكَرَ الله الأيامَ المعدودات لا يُردّ فيهن الدعاء، فارفعوا رغبتكم إلى الله عزّ وجل”.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

ماهو يوم القر

يوم القر يعتبر اليوم الحادي عشر من شهر ذي الحجة وثاني ايام عيد الأضحى المبارك ويتعب بعد يوم النحر وهو أول أيام التشريق الثلاثة وعن فضل هذا اليوم قال رسول الله : “أعظم الأيام عند الله يوم النحر، ثم يوم القر”. رواه أحمد وأبو داود والحاكم وصححه الألباني.

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (أعظمُ الأيامِ عندَ اللهِ يومُ النحرِ، ثمَّ يومُ الْقَرِّ)،[٥] إنّ يوم القر هو اليوم الحادي عشر من أيام ذي الحجة، أيّ أنّه اليوم الذي يعقُب يوم النحر، وسمي يوم القر بذلك؛ لأنّ الحجاج يقرّون فيه؛ أيّ أنّهم يستقرون في منى، بعد أدائهم لطواف الإفاضة، والنحر،[٦] كما أنّ يوم القر يعدّ اليوم الأول من أيام التشريق التي قال فيها رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:(أيامُ التشريقِ أيامُ أكْلٍ، وشُرْبٍ، وذِكْرِ اللهِ)،[٧] ومن الأحكام المتعلقة بأيام التشريق: أنّه لا يجوز للمسلم صيامها، ويستثنى من ذلك؛ من لم يجد الهدي، مع الحرص على أداء الصلوات الخمسجماعةً،

والتحلّي بالأخلاق الحسنة؛ مثل الصبر، والحلم، ومن الأعمال الخاصة بحجاج بيت الله الحرام: رمي الجمرات الثلاث بعد زوال الشمس؛ أيّ أذان الظهر، بعد أن يكون الحاج قد جمع إحدى وعشرين حصاةٍ من منى، وبيّن العلماء أنّ حجم الحصاة الواحدة بحجمٍ أكبر من حبة الحمص، وأصغر من حبة البندق، وعلى الحاج أن يبدأ برمي الجمرة الصغرى بسبع حصياتٍ متواليات، مع التكبير، وبعد الرمي يتقدم الحاج عن يمين الجمرة الصغرى، ويتجه إلى القبلة، ويدعو الله عزّ وجلّ، ويقوم الحاج في الجمرة الوسطى بما قام به في الجمرة الصغرى من رمي السبع حصياتٍ،

إلّا أن الاختلاف يكمن بين الرميتين بأن الحاج يتقدم بعد رمي الجمرة الوسطى عن شمال الجمرة الوسطى، ويستقبل القبلة ويدعو الله عزّ وجلّ، ثمّ يتوجه الحاج إلى الجمرة الكبرى؛ وتسمى الجمرة الكبرى بجمرة العقبة، دون أن يتوجه بالدعاء إلى الله بعدها، حيث إنّ الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- لم يفعل ذلك، والأفضل للحاج رمي الجمرات وهي بين يديه، مع استقبال القبلة، ثم يتجه الحاج إلى منى للمبيت فيها، حيث إنّ المبيت بمنى ليلة اليوم الثاني عشر من ذي الحجة واجبٌ.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

عشر من ذي الحجة

إنّ الأيام العشر الأولى من أيام ذي الحجة؛ تعدّ من أفضل أيام العام، فإنّ فيها تتضاعف الحسنات والأجور، والخيرات والأعمال الصالحة، كما أنّ الله -تعالى- أقسم بها في القرآن الكريم، حيث قال: (وَالْفَجْرِ* وَلَيَالٍ عَشْرٍ)،[١] وكما قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- فيها: (ما مِن أيَّامٍ العملُ الصَّالحُ فيها أحبُّ إلى اللهِ مِن هذه الأيَّامِ العَشْرِ)،[٢] ومن واجب المسلم استغلال أيام ذي الحجةبالعبادات والطاعات والخيرات، التي تقرّب العبد من الله تعالى، ومن الأعمال الصالحة والعبادات التي تقرب العبد من الله تعالى؛ الصيام،

حيث إنّ صيام يوم تسع ذي الحجة سنّةٌ واردةٌ عن النبي صلّى الله عليه وسلّم، وصيام يوم عرفةٍ من أيّام ذي الحجة له مكانةٌ خاصةٌ، حيث قال الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- عندما سُئل عن صيام يوم عرفةٍ: (يُكفِّرُ السنةَ الماضيةَ والباقيةَ)،[٣] كما أنّه يُسن في أيام ذي الحجة التكبير والتهليل والتحميد، والمستحب إظهار ذلك في المساجد، والمنازل، والطرقات، ومن العبادات أيضاً؛ يستحب أداء الحج والعمرة، والقيام بالأعمال الصالحة بشكلٍ عام، ومن ذلك: الصلاة، وقراءة القرآن الكريم، وذكر الله تعالى، والدعاء، والصدقة، وصلة الأرحام، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، وذبح الأضحية.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

عيد الأضحى وأيام التشريق

فضّل الله -تعالى- يوم عيد الأضحى على يوم عيد الفطر؛ لمكانته العظيمة، ومنزلته الرفيعة، حيث إنّ الله -تعالى- شرع فيه النحر والصلاة، كما أنّه شرع في يوم عيد الفطر الصلاة والصدقة، إلّا أنّ النحر والصلاة، أفضل من الصلاة والصدقة، حيث أُمر الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- أن يكون شكره لله -تعالى- على نهر الكوثر بالصلاة والنحر، ودليل ذلك قول الله تعالى: (إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ* فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ* إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ)،[٩] وكما قال الله -تعالى- في موضعٍ آخرٍ: (قُل إِنَّ صَلاتي وَنُسُكي وَمَحيايَ وَمَماتي لِلَهِ رَبِّ العالَمينَ* لا شَريكَ لَهُ وَبِذلِكَ أُمِرتُ وَأَنا أَوَّلُ المُسلِمينَ)،

ومن الأحكام المشروعة يوم النحر: الخروج إلى صلاة العيد بأحسن هيئةٍ وصورةٍ، و التزين بالزينة المباحة والمشروعة، وفي ذلك اقتداءٌ بالنبي صلّى الله عليه وسلّم، حيث إنّ النبي -صلّى الله عليه وسلّم- كان يلبس أحسن اللباس لديه في العيدين، كما ورد أنّ بعض السلف والتابعين كانوا يغتسلون قبل العيد، وإن أراد المسلم التقرّب إلى الله -تعالى- بالأضحية، فيسنّ له ألّا يأكل أيّ شيءٍ قبل الصلاة، حتى يعود ويضحّي ويأكل من أضحيته، حيث روى الصحابي بريدة بن الحصيب الأسلمي -رضي الله عنه- ما يتعلّق بذلك، حيث قال: (انَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ لا يَخرُجُ يومَ الفِطرِ حتَّى يطعَمَ، ولا يطعَمُ يومَ الأضحى حتَّى يصلِّيَ)،[١١] ومن السنن المشروعة؛ التكبير جهراً في طريق الذهاب إلى مصّلى العيد،

إلى أن يخرج الإمام للصلاة، حيث كان الصحابي عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- يجهر بالتكبير حتى يصل إلى المصلى، ومن الجدير بالذكر أنّه لا يوجد أيّ بأسٍ أو حرجٍ بتبادل الناس لعبارات التهنئة في العيد، حيث بيّن شيخ الإسلام ابن تيمية أنّ ذلك كان من فعل بعض الصحابة رضي الله عنهم، وممّا رخّص به الإمام أحمد وغيره، كما يجب التنبيه إلى أنّ حضور صلاة العيد سنةٌ مؤكدةٌ، ولا يجوز من المسلم القادر عدم القيام بذلك، كما أنّ بعض أهل العلم ذهبوا إلى القول بوجوب صلاة العيد، منهم: ابن تيمية، وابن القيم رحمهما الله، ومن وجوه تعظيم الله -تعالى- في عيد الأضحى التقرّب إلى الله -تعالى- بذبح الأضحية؛ نيلاً للأجر والثواب، كما أنّ الأجر يكتمل بكمال صفات الأضحية، ودليل ذلك قول الله تعالى: (ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ)،[١٢]ويسنّ للمسلم ذبح الأضحية بنفسه؛ إن كان عالماً بكيفية الذبح وقادراً عليه.

ما فضل يوم القر , فضل أيام التشريق , يوم القر وفضله ,  يوم القر لايرد فيه الدعاء , ما صحة حديث يوم القر , دعاء يوم القر , يوم القر والدعاء , صحة يوم القر , الدعاء في يوم القر , حديث يوم القر , لماذا سمي يوم القر , يوم النحر ثم يوم القر .

أعمال الحجاج في يوم القر

في يوم القر يؤدى حجاج بيت الله الحرام، أول أيام التشريق الثلاثة، رمي الجمرات الثلاث بدءًا من الظهر وأجاز الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية رمي الجمرات في أي وقت نظرًا للازدحام.

ويرمي ضيوف الرحمن الجمرات الثلاث، اقتداء بسُنة النبي محمد   مبتدئين بالجمرة الصغرى، فالوسطى، ثم جمرة العقبة كل منها بسبع حصيات مع التكبير في كل رمية والتوجه بالدعاء بعد كل جمرة من الجمرات الثلاث.

وأجاز الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، لحجاج بيت الله الحرام رمى الجمرات فى أى وقت على مدار اليوم خلال أيام التشريق الثلاثة، ولا يشترط وقت الزوال فقط كما يتشدد البعض وذلك تيسيرًا على حجاج بيت الله الحرام ومنعًا للزحام والتدافع.

وأباح مفتي الجمهورية، للضعفاء والمرضى من الرجال والنساء من حجاج بيت الله الحرام تركُ المبيت بمنى، مؤكدًا أنه يجوز لهم أيضًا التوكيل عنهم في رمي الجمرات.